ثعلب الدراما السورية عارف الطويل يخرج من جحره في حي القابون بدمشق

فيتامينD  – تيوب رصد ||

بعد خروج الدفعة الأخيرة من أبطال حي القابون الدمشقي، بل وحتى بعد خروج المدنيين الصامدين فيه، ظهر ثعلب الدراما السورية «عارف الطويل»، في حي القابون في دمشق، برفقة «أحد أخوات السلاح» وابنة حي القابون أشواق عباس.

وبحسب «المقاتل المغوار، وجرذ القابون وسيم عيسى» فإنَّ عناصر النظام تغنوا بثعلب الدراما السورية، وتفاجئوا بزيارته، في ظل تواجد العدسات الوهمية الخُلبية لإعلام النظام السوري المجرم.

عارف الطويل بدوره أبدى «تواضعاً ممزوجاً بالخبث» إذ شكر المقاتلين، مشيراً أن الصور كانت في وضعية «صورني وأنا مو منتبه».

وتغنى «وسيم عيسى» بمقولات عارف الطويل بُعيد دخوله بعربة مصفحة حي القابون: «ربي يحميكم… نحنا شو لولاكم؟ انتم سوريا… انا خادم لكم».

وبعيداً عن خادم النظام السوري، من جهتها أبدت الدكتورة أشواق عباس شقيقة «أول قتيل من مجرمي النظام السوري في الحي» إعجابها ببطولات جيش النظام، وترحيل ما يقارب الـ 8000 مدني لسماع كلمة «نصر» قائلةً: «كل شي فداكم يا فخرنا وعزنا… انتم المجد… فضلكم علينا ما حيينا».

ويستمر مسلسل التهجير بإخراج إيراني روسي، ومونتاج سوري لبناني، ويلاقي رواجاً جيداً في سوق الفن العالمي، ويبقى البطل الوحيد الشعب السوري المُهجر بانتظار الحلقة الأخيرة.

اترك تعليقاً