في باب الحارة 6,,, الأمم المتحدة تطرد إعلاميّة لنظام الأسد

فيتامين D  – تيوب رصد ||

تغلّبت مراسلة قناة “الإخبارية” السورية التابعة لنظام الأسد، “ربى الحجلي” على حسين مرتضى وعرّابها الجعفري في الألفاظ النابية والغباء الروتيني الوراثي، وطردتها الأمم المتحدة من مقر التفاوض في جنيف، بعد ممارستها التشبيح اللفظي على أعضاء وفد المعارضة السورية.

ربى كانت فرحة جداً في مداخلة عبر السكايب على قناة الأخبارية قٌبيل طردها، (كأنو أول مرة بتشوف جنيف) الذي أصبح ك “باب الحارة” بالنسبة للسوريين.

وقال عضو وفد الهيئة العليا للمفاوضات في جنيف، أحمد رمضان، في تدوينة نشرها على حسابه في “تويتر”: “الأمم المتحدة تطرد ربى الحجلي مراسلة قناة الإخبارية التابعة لبشار، بعد صراخها بألفاظ نابية عند دخول وفد المعارضة السورية مقر التفاوض”.

ونشرت مواقع معارِضة لنظام الأسد أن الإعلامية السورية قالت لأعضاء وفد هيئة المفاوضات: “أنتم إرهابيون ما الذي جاء بكم إلى هنا؟ أحمض ما عندكم اطبخوه”.

ووجهت الحجلي بعض الشتائم الشخصية لعدد من أعضاء الوفد، وفي مقدمتهم محمد علوش، حيث قالت له: “علوش المجرم شو بدك تقدم للسوريين، يا مجرم”. وضبط أعضاء الوفد أعصابهم لحظات قبل أن يتم طرد الحجلي من قاعة الاستقبال.

اترك تعليقاً