فخامة الصناعة الروسية T90 تترنح في سورية

كشفت تقارير روسية عن شكاوى لجنود الأسد من “عيوب طفيفة” في الدبابة الروسية “تي 90” التي تزوّد بها روسيا قوات الأسد.

ونقلت صحف ومواقع روسية اليوم، السبت 10 حزيران، أنّ الدبابة “تي 90” تفتقر لمنظومة تبريد في قمرة القيادة، الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع شديد في درجة الحرارة داخلها، وهو ما يعيق سائق الدبابة.

ويقتصر نظام التكييف في قمرة القيادة على نظام التدفئة، إذ أنها كانت تصنع لتوائم الأجواء الباردة في روسيا.

وكانت روسيا دفعت بدبابات “تي 90” إلى سوريا عام 2015، التي تتميز بخصائص هجوم ودفاع عالية، وتتوفر فيها منظومة حماية.

موقع “روسيا اليوم” أوضح أنّ من سمات الدبابات الروسية المصنعة قبل عام 2011 عدم وجود منظومة تبريد، إذ كانت تعمل هذه الدبابات في أوقات قد تهبط فيها الحرارة في بعض المناطق شتاء إلى ما دون 35 درجة مئوية تحت الصفر.

فيما أوضح الموقع نقلًا عن خبراء متخصصين، أنّ الدبابات التي أصبحت تصنع بعد عام 2012 بهدف التصدير، مزوّدة بمنظومات تبريد القمرة، وتعديل بعض أجهزة الدبابة المذكورة غير المخصصة للعمل في ظروف الحر الشديد.

ويبلغ وزن الدبابة “تي 90” الملقبة بـ “فلاديمير” 46.5 طن، وهي قادرة على العمل بمدى يصل إلى 375 كلم، وبمعدل سرعة 45 كلم في الساعة في ساحة القتال، و65 كلم في الساعة في ظروف الطريق العادي، كما أنها مزودة بمنظومة “شتورا” المضادة للصواريخ والعاملة على موجات الراديو.

وكانت روسيا أرسلت خبراء عسكريين لتدريب جنود النظام على استخدام الدبابات، وتم إخضاعهم للتدريبات في محافظتي اللاذقية وطرطوس.

وكالات

اترك تعليقاً