بأمر من محافظ حلب… طرد النازحين من المدينة الجامعية

طلب محافظ حلب «حسين دياب»، من الأفرع الأمنية التابعة لقوات النظام بإبلاغ المدنيين النازحين القاطنين في السكن الجامعي التابع لجامعة حلب بضرورة إخلائه،

وحدد أخر مهلة لخروج المدنيين هي نهاية شهر رمضان، ما دفع بمسؤولي السكن الجامعي إلى التضييق على النازحين من كبار السن من خلال قطع الكهرباء والماء عنهم، وتوجيه الشتائم والإهانات لهم. بحسب وسائل إعلامية تابعة للنظام السوري.

يشار أن عدد العائلات التي تقطن في الوحدات المطلوب إخلاءها في السكن الجامعي التابع لجامعة حلب نحو 320 عائلة معظمهم هربوا من منازلهم بسبب كثافة القصف على أحيائهم شرق وجنوب مدينة حلب.

اترك تعليقاً