عضو مجلس الشعب ينفجر على دواعش حلب

ضجّت المواقع الإعلامية التابعة للنظام السوري مؤخراً، بالانفلات الأمني الكبير الحاصل في مدينة حلب.

وكتب قائد مجموعة بكتائب البعث، وعضو مجلس الشعب التابع للنظام «مهند علي الحاج علي» على فيسبوك، أنه على المسؤولين «استدراك الوضع الأمني بحلب فوراً».

ودعا المسؤولين للإسراع بإخلاء مدينة حلب من السلاح، «احتراماً لدماء الشهداء الذين ارتقوا دفاعاً عن حريتها»، مشيراً أن جبهات القتال بعيدة عن أحياء الموكامبو والفرقان والسليمانية.

ووجه انتقادات لاذعة للميليشيات المنتشرة في المدينة، قائلاً إن «كل واحد جامع حثالة الدنيا وحاططها مرافقة، أنا واثق أنكم أخطر من داعش علينا».

يشار أن أكثر من خمسة حوادث قتل سُجلت خلال الأسبوع الماضي، كان آخرها مقتل طفل في حي الموكامبو يوم الأحد الماضي، إضافة إلى دهس طفل آخر مساء اليوم على أيدي أحد عناصر اللجان الشعبية في حلب.

وكالات

اترك تعليقاً