بالصور: نجاة «عبد الله المحيسني» من محاولة اغتياله

نجا القيادي في هيئة تحرير الشام وشرعي جيش الفتح «عبد الله المحيسني» من محاولة اغتياله اليوم الجمعة بعد أداء الصلاة في جامع «أبو ذر الغفاري» وسط مدينة إدلب.

وأسفر التفجير الذي قام به انتحاري، بمقتل مرافق «المحيسني» ومدني آخر أمام باب المسجد، بالإضافة لإصابة عدة مدنيين بجروح خطرة نقلوا على إثرها للمشفى.

وتعتبر إصابة «المحيسني» هي الثانية، بعد تعرضه لإطلاق نار مباشر من أحد حواجز ريف إدلب، خلال عمله بحل إحدى المشكلات بين الفصائل العسكرية هناك، بالإضافة لتعرضه للإختناق بقصف قوات النظام مدينة خان شيخون بالأسلحة الكيماوية.

 

اترك تعليقاً