عالناعم يالله… الجيش التركي جاهز لدخول عفرين

يستعد الجيش التركي للدخول إلى المناطق التي سيطرت عليها اميليشيات الكردية مطلع عام 2016، في عملية عسكرية الغرض منها السيطرة على مدينة تل رفعت ومطار منغ في المرحلة الأولى.

ويسعى الجيش التركي بمساعدة من فصائل درع الفرات، للدخول إلى منطقة إعزاز وكلجبرين ومارع، ثم إلى المناطق الأخرى، فيما لم تحدد السلطات أسماء الفصائل المشاركة.

وتتضمن المرحلة الثانية التقدم في محيط مدينة إعزاز، والوصول إلى «مريمين» التي تبعد 5 كيلومترات عن مدينة عفرين.

يأتي هذا بعد انتهاكات الميليشيات الكردية وقصفها لمناطق درع الفرات والتحركات العسكرية في الآونة الأخيرة، لذلك سرّعت السلطات التركية حسم المعركة.

ويعتبر الجيش التركي انتهاكات الميليشيات على أنها خطر على الأمن القومي التركي، لذلك زادت الحشود والتعزيزات العسكرية على الحدود السورية التركية، في دلالة على الانتقال من السياسة إلى العسكرة.

وتجهّز السلطات التركية مساعدات إنسانية ضخمة، تحسباً لأي عملية نزوح من القرى والمدن المجاورة، إثر العملية العسكرية.

جدير بالذكر أن تركيا تعتبر الميليشيات امتداداً لحزب العمال الكردستاني، المُصنف على قائمة الإرهاب في تركيا، وسبق أن دارت اشتباكات بين تركيا والميليشيات خلال عملية درع الفرات.

يني شفق+وكالات

اترك تعليقاً