الحرب مستمرة على مخلوف.. بدء حملة على شركة أخرى

الحرب مستمرة على مخلوف.. بدء حملة على شركة أخرى
صورة تعبيرية

 

وكالات - تيوب رصد: واصلت حكومة النظام حربها على الشركات المملوكة لرامي مخلوف ابن خال بشار الأسد.

 

ورفضت وزارة النقل التابعة لحكومة النظام طلباً كانت قدمته شركة أجنحة الشام للطيران التابعة لرامي مخلوف.

 

وكانت الشركة طلبت المشاركة في نقل السوريين العالقين في الخارج، حيث تريد الشركة تحصيل أرباح من تلك العمليات باعتبار أن النقل على نفقة المواطن.

 

يأتي ذلك في إطار الخلافات بين التيار المحسوب على رامي مخلوف مع التيار المحسوب على زوجة رأس النظام "أسماء الأخرس".